احباب الجمعية العامة للدعوة الى الله بقرية بلهاسة


منتدى اسلامى
 
البوابةالرئيسيةس .و .جبحـثالمجموعاتدخولالتسجيل
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
المواضيع الأخيرة
» لا للإرهاب والإفساد خطبة جمعة لفضيلة الشيخ فوزي محمد ابوزيد
الأربعاء 10 أغسطس 2016, 4:38 am من طرف ragab

» ( النبي يحذرنا من تكفير المسلم )
الثلاثاء 09 أغسطس 2016, 5:59 am من طرف ragab

» التصوف والشريعة للشيخ فوزى محمد أبو زيد.wmv
الإثنين 03 أغسطس 2015, 7:07 pm من طرف ragab

» احكام الفدية على المريض فى رمضان ومتى تجب عليه
الأحد 28 يونيو 2015, 12:14 pm من طرف ragab

» هل يجوز إخراج زكاة الفطر فى أول يوم من رمضان
الأحد 28 يونيو 2015, 12:03 pm من طرف ragab

» أنواع ودرجات الصيام
الأحد 28 يونيو 2015, 11:50 am من طرف ragab

» ما هي الصوفية - الشيخ الشعراوي
الثلاثاء 23 يونيو 2015, 7:03 am من طرف ragab

» خطبة الجمعة صلاح الإنسان بمنهج النبي العدنان
الثلاثاء 23 يونيو 2015, 6:51 am من طرف ragab

» الحلقة الرابعة آدب المسلم نحو رسول الله فى القرآن الكريم سورة الحجرات
الأحد 21 يونيو 2015, 11:37 am من طرف ragab

نوفمبر 2018
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
    123
45678910
11121314151617
18192021222324
252627282930 
اليوميةاليومية
المواضيع الأكثر شعبية
حكم التوسل بالنبي والصالحين عند المالكية
محاضرات الشيخ محمد متولي الشعراوي رحمه الله, المجموعة الكاملة
سبحة اليسر وأصلها فى الإسلام للشيخ فوزى محمد أبو زيد
كتاب الحب والجنس فى الإسلام
الدكتور احمد عمر هاشم خطبة الجمعة ( فضل العلم والعلماء)
موقع الشيخ محمد جبريل
واجب المسلمين المعاصرين نحو رسول الله(متجدد)
خير خلق الله للشيخ فوزى محمد أبو زيد
موقع اهل الصفا
المدينة الفاضلة للشيخ فوزى محمد أبو زيد.wmv

شاطر | 
 

 عمر بن عبد العزيز ودولة المسلمين

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ragab
Admin
avatar

عدد المساهمات : 591
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 04/05/2012
العمر : 39
الموقع : احباب الجمعية العامة للدعوة الى الله ببلهاسة

بطاقة الشخصية
الجمعية العامة للدعوة الى الله بقرية بلهاسة:

مُساهمةموضوع: عمر بن عبد العزيز ودولة المسلمين   الخميس 06 نوفمبر 2014, 6:34 am

نموذج عمر بن عبد العزيز


رجل تولى حكومة المسلمين فى دولة تمتد من بلاد الصين إلى المغرب ومدة خلافته كلها سنتان وستة أشهر ، لكنه طبق ونفذ أخلاق الإسلام وتعاليم المُصطفى عليه أفضل الصلاة وأتم السلام فكانت النتيجة أن الزكاة حلت جميع المشكلات وتبقى منها أموال فى الخزائن ، فماذا فعل وكيف صنع؟
قيل له لم يعد لدينا فقير فى كل البلاد ونحن نطوف بالصحاف عليها الذهب فلم يعد يمد إليها يده أحد فتعود كما خرجت من بيت المال ، الجميع قد اكتفو
فقال لهم: ابحثوا عن الشباب الذى يريد الزواج وادعوهم إلى خطبة البنات ، ويكون التزويج والجهاز من بيت مال المسلمين من أموال الزكاة
فزوَّج الشباب وقضى على الفتن التى نراها كلنا فى كل حدب وصوب الآن من عدم معرفة الشباب للعفاف والزواج لغلاء الأسعار وقلة وجود البيوت التى يسكنون فيها والأعمال وغيرها التى تدر عليهم الدخل
وبقيت الأموال فقال: اجعلوا فى كل مسجد معلماً يعلم الأميين القراءة والكتابة ويُقرؤهم القرآن ، وأحضروا له الألواح والطباشير والأقلام من بيت مال المسلمين ، وبذلك تم محو الأمية فى الأمة الإسلامية للرجال والنساء فى هذه المدة القليلة
وبقيت الأموال فقالوا ماذا نفعل؟
قال: مهدوا الطرق بين البلاد واجعلوا فى كل مرحلة على الطريق استراحة فيها طاهى يطهو الطعام للمسافرين الذين يريدون الإستراحة حسبة لوجه الله ، واجعلوا فيها مكاناً للنوم لمن أراد أن ينام {فنادق مجانية مع الخدمة} واجعلوا فيها اسطبلات للدواب مجانية أيضاَ وكذلك مخزناً فيه علف للدواب - لأن السفر كان على الدواب - فيجدون طعامهم ويجدون شرابهم ويجدون نومهم ويجدون علف ماشيتهم ابتغاء وجه الله
كل ذلك حله الرجل الصالح عمر بن عبد العزيز فى سنتين وستة أشهر لأنه مشى على نهج الحَبيب وكان متخلقاً بالأخلاق القرآنية التى دعانا إليها رب البرية ، كان هذا الرجل يشعر أن الخلافة عبء عليه وثقل عليه
هذا الرجل كان من المرفهين لأن أباه كان أميرا ً، فإذا جيئ له بثوب يلبسه من الحرير ثمنه ألف دينار يلمسه بيده ويقول إنه ثوب جيد لكنه خشن الملمس فلما تولى الخلافة يأتون له بالثوب المصنوع من التيل أو الكتان الخشن ، فيقول ما أجود هذا الثوب غير أنه ناعم الملمس
ما الذى غيَّره وجعله يتغير إلى هذا الحال؟ الشعور الإلهى بالمسئولية التى كلفه بها رب البرية وهذا هو الذى أعانه على حل كل مشاكل المسلمين فى هذه المدة القصيرة
فما أحوج البشرية الآن إلى رجال من هذا الصنف ، أمناء صادقون عندهم شهامة ومروءة عندهم جودة فى العمل ، وإذا عملوا شعارهم قول الله: {وَقُلِ اعْمَلُواْ فَسَيَرَى اللّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ} التوبة105
والبضاعة عليها قول رسول الله {إِنَّ الله تَعَالَـى يُحِبُّ إِذَا عَمِلَ أَحَدُكُمْ عَمَلاً أَنْ يُتْقِنَهُ}{1}
رائدهم أخلاق الإسلام فى كل مجال ، هذا هو الذى نستفيده من هجرة النبى صلى الله عليه وسلم لنعلم علم اليقين أنه لا نجاة لنا ولا حل لمشكلاتنا إلا فى تمسكنا بأخلاق نبينا وهدي قرآننا


{1} أخرجه البـيهقـي فـي الشعب، عن عائشة رضي الله عنها، وكذا أبو يعلـى وابن عساكر وغيرهم


http://www.fawzyabuzeid.com/table_books.php…
منقول من كتاب {ثانى اثنين}
اضغط هنا لقراءة الكتاب أو تحميله مجاناً
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://1979.banouta.net
 
عمر بن عبد العزيز ودولة المسلمين
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
احباب الجمعية العامة للدعوة الى الله بقرية بلهاسة :: الفئة الأولى :: احباب الجمعية العامة للدعوة الى الله بقرية بلهاسة :: احباب الجمعية العامة للدعوة الى الله بقرية بلهاسة-
انتقل الى: